الحزب الشيوعي والجبهة يدعوان المتابعة لمزيد من الخطوات نضالية. كل الجهود لانجاح مظاهرة قلنسوة الاحتجاجية، الجمعة




* الحزب والجبهة في رسالة الى رئيس المتابعة: ندعو لخيمة احتجاج مقابل مكاتب الحكومة في القدس، وإطلاع السفراء الأجانب على جرائم تدمير البيوت *


 
حيفا – مكاتب "الاتحاد"- بعث الحزب الشيوعي والجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة برسالة الى رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، محمد بركة، يدعوان فيها الى المزيد من الخطوات النضالية ردا على جرائم تدمير البيوت العربية، من بينها نصب خيمة احتجاج في القدس، واطلاع السفراء الأجانب على سياسة الحكومة العنصرية. ووقع على الرسالة السكرتير العام للحزب عادل عامر، وسكرتير الجبهة منصور دهامشة.

وجاء في الرسالة "في اعقاب الجريمة البشعة التي قامت بها جرافات السلطة  بهدم 11 بيتا في مدينة قلنسوة والتهديد بمواصلة سياسة الهدم والتضييق العنصري على قرانا ومدننا العربية، وازاء هذه المخاطر الاستثنائية التي عبر عنها رئيس الحكومة في سياق "مساواة الجميع" امام القانون، وذلك ارضاء لغلاة المستوطنين في حكومته .
ومن هذا المنطلق نتوجه لكم باسم الحزب الشيوعي والجبهة الدمقراطية، ونقترح ان تنطلق قافلة سيارات من مدينة الناصرة مرورا بالمثلثين الشمالي والجنوبي وفي الوقت نفسه تنطلق، وقافلة موازية من النقب الصامد، وصولا إلى مدينة القدس لنصب خيمة اعتصام  امام مكتب رئيس الحكومة ووزير المالية، المسؤول المباشر عن التنظيم والبناء، يتواجد فيها الفعاليات السياسية والحزبية ومركبات لجنة المتابعة واللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية.
كما نقترح وضمن التحضيرات لليوم العالمي للتضامن مع الجماهير العربية دعوة  سفراء الدول الاجنبية  الى  لقاء مع لجنة المتابعة لشرح الموقف ووضع الجماهير العربية وحقهم الانساني والمدني في المسكن كحق اساسي من حقوق الانسان .وحقهم في البقاء والتطور في وطنها وعلى ارضها".



الحزب الشيوعي في المثلث الجنوبي: كل الجهود لانجاح مظاهرة قلنسوة الاحتجاجية، الجمعة

الطيبة – لمراسل خاص - دعت لجنة منطقة المثلث الجنوبي للحزب الشيوعي، إلى التجند الجماهيري الأوسع في المظاهرة التي ستنطلق ظهيرة غد الجمعة في مدينة قلنسوة، احتجاجا على جريمة هدم 11 منزلا ضمن سلسلة من البرامج العدوانية التي تبيتها السلطات الاسرائيلية للمواطنين العرب في البلاد.
وجاءت دعوة اللجنة هذه، خلال اجتماع سياسي تنظيمي موسع، عقدته مساء أمس الأول الاثنين في نادي عثمان أبو راس في الطيبة وبمشاركة من الأمين العام للحزب، الرفيق عادل عامر، والذي قدم بيانا سياسيا شاملا حول المستجدات السياسية المحلية والإقليمية والدولية.
وبدوره، وقدم سكرتير المنطقة، الرفيق وئام شبيطة، بيانا تنظيميا تطرق فيه الى الأمور التنظيمية في فروع الحزب والشبيبة وضرورة تكثيف التحضيرات لمؤتمر المنطقة المزمع عقده في الصيف القادم.
كما قدم الرفيق جميل أبو راس، رئيس مجلس العمال اللوائي، بيانا نقابيا تطرق فيه الى انتخابات الهستدروت المقرر عقدها في الـ 23 من أيار القادم، واستعرض أبو راس أهم الخطوات المطلوبة استعدادا لهذه المعركة الانتخابية.
هذا وشارك في النقاش أعضاء لجنة المنطقة وصدرت عن الاجتماع القرارات التالية:
1. استنكار جريمة الهدم النكراء التي ارتكبتها الحكومة ضد أبناء شعبنا في قلنسوة والتأكيد على أهمية انجاح الاضراب الذي نظم أمس والمظاهرة المركزية المقررة غدا الجمعة في قلنسوة.
2. استنكار العملية الإرهابية في اسطنبول والتي استهدفت بدم بارد مدنيين عزل، كانت من بينهم، ابنة الطيرة الشهيدة ليان ناصر
3. وضع خطة عمل لبدء العمل الدؤوب في الفروع لتحقيق النصر في انتخابات الهستدروت والانتخابات لنقابة المعلمين.
4. دعوة الفروع الى عقد كوادر وانتخابات هيئات محلية وعقد ندوات سياسية عامة على شرف مؤتمر المنطقة.



وقفة احتجاجية ضد هدم المنازل في جامعة تل ابيب


تل ابيب – لمراسل خاص - شارك العشرات من الطلاب العرب في جامعة تل أبيب في الوقفة الاحتجاجية الموحدة والجدار البشري، أمس الأربعاء، أمام مبنى "جيلمان" وذلك احتجاجا على هدم المنازل، أمس الأول الثلاثاء، في مدينة قلنسوة.
ورفع الطلاب من مختلف الحركات الطلابية شعارات منددة بهدم المنازل العربية، ورددوا هتافات مطالبة بحق العرب بالأرض والمسكن.
وقالوا إن هدم المنازل جرى بأوامر مباشرة من قبل رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، ما يدل على مرحلة جديدة في عدوانية الحكومة تجاه العرب في البلاد.
وأضافوا أن هذه الحكومة تسعى لأمر واحد فقط وهو حرمان الجماهير العربية كجزء حي من الشعب الفلسطيني من الحق في الحياة الطبيعية على أرض وطنه الذي لا وطن له سواه.

الخميس 12/1/2017


© كافة الحقوق محفوظة للجبهة الدمقراطية للسلام والمساواة
حيفا، تلفاكس: 8536504-4-972 بريد أليكتروني : aljabha.org@gmail.com

صحيفة الاتحاد: هاتف: 8666301 - 04 | 8669483 - 04 | فاكس: 8641407 - 04 | بريد الكتروني:aletihad.44@gmail.com

* المقالات والتعليقات المنشورة في موقع الجبهة تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع