أمي

وسام سهيل قبلان


أمي
العُمر الذي لا يكبر
ورد بملامح انسانة
من تفتح نيسان انضر..
يا آخر اغنية يتقنها الطير
يا آخر رقصة للغيم مع المطر..
يا شجرا نادرا
اينع في كل الفصول واثمر
امي
الحب الوحيد الذي لا يخون
القلب الوحيد الذي لا يتغير
تلميذة الله الوحيدة في العطاء
تعطي دون مقابل يذكر
كفها رحمة واصابعها خير
تغدق الزيت والخبز واللوز والسكر
حضنها وطن
دار سلام جدرانها كوثر
سقفها مرمر
يا سبب الرجولة في شكلنا ورسمنا
لولاك لما كنا اقوياء ولا اوفياء
ألبستنا الامومة علما كي نتحضر 
كم اطعمت العصافير فتات الخبز
كي نغار من الطير ولا نتكبر
يا آخر لغة سيكتبها البشر
يا آخر صورة ملونة سيراها البصر
يا آخر فكر سيحويه الكتاب الاخير
يا آخر حرف وسطر سيسجل في دفتر
الله هو الوحيد الذي اتقن الرحمة اكثر منك
عجز الانبياء عن مجاراة عطفك يا امي
وقالوا كانت اشطر 
حين اراك صباحا انسى الشمس
وكأنك انت من تبعت بالنور اذا نوّر
حين اراك مساء
اعرف ان الانسان اصله نجم
واراك الاقمر
يا حضن الله المفروش على  الارض
وهل ارحم من حضن الله الاكبر
حين اكتب عنك يا امي
اشعر ان الله يقرأني على مسمع اهل الجنة
ليغيظ اهل النار بما القلب استشعر
حين اردد اسمك يا امي
اشعر ان البحر يشارك اسماكه الغناء
واشعر اني غدوت مليك البحار والانهر 

الثلاثاء 21/3/2017


© كافة الحقوق محفوظة للجبهة الدمقراطية للسلام والمساواة
حيفا، تلفاكس: 8536504-4-972 بريد أليكتروني : aljabha.org@gmail.com

صحيفة الاتحاد: هاتف: 8666301 - 04 | 8669483 - 04 | فاكس: 8641407 - 04 | بريد الكتروني:aletihad.44@gmail.com

* المقالات والتعليقات المنشورة في موقع الجبهة تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع