والأم في البيت السعيد منارة

عبد الهادي قصقصي



حلّ الربيع بحلة فتانة
والروض يرسل للأمومة باقةً
والأم تمنحُ جُهدَها وحنانها
تحنو على أبنائها فكأنها
تزهو الحياة تفاؤلا ومودّةً

ينساب من فمها الكلام مهذبًا
في الصبح يبتهج الشعور ببسمةٍ

واذا الرضيع تكدّرت وجناتُهُ
كم ليلةٍ ما زار عينيها الكرى
والى السماء تمدّ يديها لكي

والأم في البيت السعيد منارةٌ
ربّوا البنات على الفضيلة والتُّقى
والامهات اذا نشأن بألفةٍ
واليوم في الزمن الرديء أتى
قيم الوفاء ان تصون معمّرًا
والشعر اكتبه بحسٍّ مرهف
والشعر يعلو شأنه بثنائها
في عيدها الميمون تهنئة الصفا
فهي الجديرة بالثناء وبالدُعا
وكتبت من وحي الوفاء قصيدتي

للأم يُغدق غاية الإغداقِ
فاقت جملا باقة العشّاقِ
ليعيش نجلٌ شامخَ الأعنِاق
مشتاقة تصبو الى مشتاِق
وتشعّ منها هالةُ الاشراقِ

كالماء سال بجَدْولٍ رقراقِ
والى الوليد سبيلها لعناقِ

فتضمه بالحضن والاشفاقِ
تشقى ولا تشكو من الارهاقِ
تدعو بعافية وبالأرزاقِ

تهدي البنين تجنّب الاخفاقِ
ينشئن جيلا سامي الاخلاقِ
عاش الرجال بنعمة ووفاقِ
الشيخ يشكو من فتاهُ العاقِّ
من علة تنتاب في الاعماقِ
دبّجْتُ افكاري على الاوراقِ
هذا الثناء يُنالُ باستحقاقِ
أدعو لها بشفاعة الخلاّقِ
تحيا السعادة بقلبها الخفّاقِ
للأمهات بأنبل الاشواقِ


(شفاعمرو)

الثلاثاء 21/3/2017


© كافة الحقوق محفوظة للجبهة الدمقراطية للسلام والمساواة
حيفا، تلفاكس: 8536504-4-972 بريد أليكتروني : aljabha.org@gmail.com

صحيفة الاتحاد: هاتف: 8666301 - 04 | 8669483 - 04 | فاكس: 8641407 - 04 | بريد الكتروني:aletihad.44@gmail.com

* المقالات والتعليقات المنشورة في موقع الجبهة تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع