إحباط هجوم ميليشيات القاعدة وحلفائها على دمشق



ساحة العباسيين في دمشق – تمّ كنس القاعدة



حيفا – مكتب الاتحاد - تصدى الجيش السوري لهجوم “جبهة النصرة” والفصائل المتحالفة معها على جبهة جوبر – برزة شرق دمشق، وتمكن من إحراز تقدم على محور “السيرونيكس”(جنوب القابون) باتجاه “رحبة المرسيدس” واستعادة عدد من الأبنية التي اقترب منها المسلحون.
وحدات الاقتحام ضيقت الخناق على المجموعات الإرهابية المحاصرة في منطقة المعامل شمال جوبر وقضت على عشرات المسلّحين. ويواصل الجيش تقدمه باتجاه “شركة الكهرباء” عند الجهة الشمالية لحي جوبر وسط اشتباكات عنيفة تستخدم فيها مختلف أنواع الأسلحة الخفيفة والثقيلة والقذائف المدفعية بالتزامن مع ضربات جوية شنها سلاح الجو مستهدفاً تحركات وخطوط إمداد المسلحين وأوقع في صفوفهم قتلى وجرحى.
وأعلن مصدر عسكري سوري استعادة جميع النقاط التي تسلل اليها إرهابيو تنظيم جبهة النصرة والمجموعات التابعة له في محيط منطقة المعامل شمال جوبر على الأطراف الشرقية لمدينة دمشق.
وذكر المصدر في تصريح لـ سانا أن وحدات من الجيش العربي السوري نفذت عملية عسكرية خلال الساعات القليلة الماضية “استعادت خلالها جميع النقاط التي تسلل إليها إرهابيو تنظيم جبهة النصرة والمجموعات التابعة له في محيط منطقة المعامل شمال جوبر وأعادت الوضع إلى ما كان عليه”.
ولفت المصدر إلى أن “العملية العسكرية تركزت على المناطق التي انطلق منها إرهابيو تنظيم جبهة النصرة والمجموعات التابعة له واتسمت بالدقة والحسمية وتم تنفيذها بزمن قياسي وبتنسيق عال بين مختلف الوحدات المشاركة”.
وأكد المصدر أن العملية “أسفرت عن القضاء على كامل أفراد المجموعات الإرهابية المتسللة وتدمير عتادها”.
وأفاد المصدر العسكري “بمقتل أعداد كبيرة من الإرهابيين خلال العملية بينهم متزعمون وأجانب وتدمير مقرات قيادة ومستودعات أسلحة وذخيرة وعربات مفخخة وأخرى مزودة برشاشات متنوعة”.
وتمكن الجيش السوري من تأمين منطقة “العباسيين” شمالي حي جوبر ويستعيد السيطرة على “شركة الكهرباء” و”معمل النسيج” والأبنية المحيطة بها، كما استعاد الأبنية الواقعة مقابل “السيرونيكس” (جنوب حي القابون) حتى “رحبة المرسيديس” اثر اشتباكات عنيفة مع مسلحي “جبهة النصرة” والفصائل المتحالفة معها منذ فجر اليوم ويكبدها خسائر في الارواح والمعدات.
 وقد شنّ سلاح الجو اكثر من خمسة وعشرين غارة تركزت على مراكز المسلحين في جوبر بالاضافة إلى عربين وزملكا ما أسفر عن وقوع عدد كبير من القتلى والجرحى في صفوف المسلحين.
العملية العسكرية الناجحة شمال جوبر تؤكد عزم القوات المسلحة وإصرارها على القضاء على الإرهاب وفشل المجموعات المسلحة وعجزها عن تحقيق أهداف مشغليها ورعاتها في النيل من إرادة الشعب السوري وصموده، وفضحت زيف الإعلام المعادي وفشل كل إشكال التضليل الإعلامي الذي مارسه للنيل من معنويات الشعب السوري.
وعلّق موقع "المنار": صدَّ الجيش السوري هجوماً لجبهة النصرة عند أطراف حي جوبر في العاصمة دمشق. ونفى مصدر عسكري سوري السيطرة على كراجات العباسيين.
 وقال مصدر عسكري سوري ان وحدات الجيش احبطت محاولات تسلل المجموعات الارهابية باتجاه نقاط عسكرية في محيط معمل كراش-شركة الغزل والنسيج- وتمكنت من عزل المجموعات المتسللة ، اضاف المصدر ان الاشتباكات ما تزال مستمرة للقضاء على ما تبقى من فلولها المحاصرة .
 وقد بث التلفزيون السوري مشاهد من ساحة العباسيين ومنطقة المزرعة المجاورة تُظهر حركة عادية للسيارات والمارة. وكانت بدأت تنتشر أخبارٌ متضاربة على وسائل التواصل الاجتماعي عبر الصفحات التي تتلطى تحت ستار الصفحات الوطنية، مترافقة مع ضخ إشاعات كبيرة تهدف إلى هز الحالة النفسية لسكان العاصمة التي اكتسبت مناعة ضد هذا النوع من الإشاعات بحكم التجارب خلال سنوات الحرب.
 وللوقوف على التفاصيل بشكل دقيق، أفادت المصادر الميدانية لموقع قناة المنار أن المعارك ما هي إلا رد على هجوم شنه الإرهابيون من حي جوبر لمساندة أقرانهم في القابون.
 وفي تفاصيل الهجوم، قام المسلحون في حي جوبر الدمشقي بالدخول عبر محور “معمل كراش” القريب من الطريق الدولي، بسيارتين مفخختين تم تفجيرهما في نقطتني مختلفتين، وسرعان ما أتبعت التفجيرات، بهجمة كبيرة للمسلحين عبر المحور المذكور،  بدأ بعده مباشرة الاشتباك مع عناصر الجيش السوري المرابطين في هذه النقطة.

الثلاثاء 21/3/2017


© كافة الحقوق محفوظة للجبهة الدمقراطية للسلام والمساواة
حيفا، تلفاكس: 8536504-4-972 بريد أليكتروني : aljabha.org@gmail.com

صحيفة الاتحاد: هاتف: 8666301 - 04 | 8669483 - 04 | فاكس: 8641407 - 04 | بريد الكتروني:aletihad.44@gmail.com

* المقالات والتعليقات المنشورة في موقع الجبهة تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع