وزير الدفاع الروسي يجري مباحثات مع الأسد في دمشق



موسكو – الوكالات - أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أمس الأول الثلاثاء، أن الوزير سيرغي شويغو بحث في دمشق مع الرئيس السوري بشار الأسد التعاون العسكري والتقني بين روسيا وسوريا.
وأوضحت الوزارة أن شويغو قام بزيارة عمل إلى سوريا بتوجيه من الرئيس فلاديمير بوتين، وأنه والأسد بحثا في لقائهما الجوانب الملحة من التعاون العسكري والعسكري التقني بين البلدين، في سياق نجاحات القوات الحكومية السورية، بدعم من سلاح الجو الروسي، في  القضاء النهائي على تنظيم داعش الإرهابي.
كما تناولت المحادثات موضوع تطبيع الوضع الأمني في سوريا وأداء مناطق تخفيف التوتر وتقديم مساعدات إنسانية للأهالي.
من جانبها، أعلنت الرئاسة السورية، في بيان، أن الرئيس بشار الأسد تلقى رسالة تهنئة من نظيره الروسي فلاديمير بوتين نقلها شويغو، بمناسبة فك الحصار الذي فرضه إرهابيو داعش على مدينة دير الزور لأكثر من ثلاث سنوات.
وذكرت الرئاسة أن الطرفين بحثا خلال اللقاء خطط متابعة الأعمال القتالية والتعاون بين الجيش العربي السوري والقوات الروسية بهدف المضي قدما نحو تحرير مدينة دير الزور بالكامل من رجس الإرهاب، وجرى التأكيد على تصميم البلدين الصديقين على مواصلة وتعزيز جهود محاربة الإرهاب في جميع المناطق السورية حتى القضاء عليه نهائيا، لأنها حرب مصيرية ليس فقط بالنسبة لسورية، بل للمنطقة برمتها، وسترسم نتائجها مستقبل شعوبها.

14/09/2017


© كافة الحقوق محفوظة للجبهة الدمقراطية للسلام والمساواة
حيفا، تلفاكس: 8536504-4-972 بريد أليكتروني : aljabha.org@gmail.com

صحيفة الاتحاد: هاتف: 8666301 - 04 | 8669483 - 04 | فاكس: 8641407 - 04 | بريد الكتروني:aletihad.44@gmail.com

* المقالات والتعليقات المنشورة في موقع الجبهة تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع