اشتركوا في الاتحاد


سهيل قبلان


(بمناسبة احتفال الاتحاد السنوي في دير الاسد مضاف اليها المقطع الاخير الذي سقط سهوا من القصيدة التي نشرت في عدد 2-2-2018)


واحتضنت
جريدة الحزب الشيوعي اليهودي العربي
وقبل ليل النكبة
الشعب والوطن
ولم تزل
صامدة وسائرة
بقامة منتصبة
كمارد لا يقهر
على طريق المجد والنضال
ونورها
شعارها المنور الخالد
يا عمال العالم
اتحدوا
تسير شامخة
لانها حاضنة
كرامة الانسان صادقة
مخلصة
لاجمل القيم
نادت على ضمائر البشر
في وضح النهار
بلا تلكؤ
او تأتأة
قائلة لها
جمالك
في الصحوة الخالدة
والدائمه
في الردع للطغاة
وفي المقاومه
لحارق الكتب
محطم الزنود والاقلام
وهادم المدارس
وقاتل الاطفال
في شدك الصادق عن يقين
على ايادي الشرفاء
ايتها الجريدة اليومية
قالوا لك
نحن لك
عيوننا تكحلت بك
وجوهنا اليك
تبش كل يوم
تضحك في كل مكان
في كل آن واوان
ثغورنا تقول باسمه
نحن في انتظارك
مع طلعة الفجر
نحن على احر من الجمر
في انتظارك
نرنو الى السماء
تشدنا رفرفة الاتحاد
فوق جبال الوطن
مع الحمام والبلابل
مع النسور والعصافير
تنافس النجوم في السطوع
والشمس في السناء
والطل في الانتشار
بين الروابي والكروم
يعانق الزهور والشجر
يبلل الاغصان والحقول
يمدها بالنسغ عابقا
رايتها حمراء ظافرة
تحمل للبشر
كل البشر
اروع فكر قادر
على النهوض بالبشر
ايصالهم
الى الغد الخالي من النمائم
من الفساد والحروب
من كل اوساخ نظام رأس المال
واحتضنت
ومنذ ان جاءت الى الحياة
لكونها
كلية الآداب والعلوم
مدرسة النضال
اقلام صحوة الضمير
والفكر الاممي المنير
للسير من اجل التلاقي والعناق
ونبذ كل ما يفرق
وخرجت على مدى عقود
كوكبة من شعراء
من ادباء
واروع الكتاب
قنديلهم
الصدق في الكتابة
والواقعية الموضوعية
والفخر بالبقاء في الوطن
واروع الصمود في الميدان
والسعي للوحدة في بيت الوطن
وريها بالصدق والاخلاص والوفاء
والنهل من نبع الحياة
سفر الحياة
كأس الحياة
يا من سعى طغاة دولة عنصرية
على مدى العقود السبعة
من عمرك المديد
لكي يجردوك
من العذوبة
من الاصالة
من الدفاع عن روائع الحقيقة
ومن رسالة الدفاع عن
مبادئ الفكر الشيوعي المنير
فاعترفوا بالفشل
خروا امامك
راكعين
اجدد العهد لك
مؤكدا
انت جريدتي الوحيدة
في احتفالك المهيب انشد
واغني
رمز القوة الاتحاد
توحد يا شعبي توحد
خذ حقوقك بالجهاد
والكفاح المشدد
لا تخشَ قوى الفساد
ولا ظالم يتهدد
وخلِّ الراية عالاطواد
مناره شيوعية
وشامخا
ادعو الجميع قائلا
اشتركوا في الاتحاد
اشتركوا في الاتحاد
اشتركوا........
لن تندموا
لن تندموا

الخميس 8/2/2018


© كافة الحقوق محفوظة للجبهة الدمقراطية للسلام والمساواة
حيفا، تلفاكس: 8536504-4-972 بريد أليكتروني : aljabha.org@gmail.com

صحيفة الاتحاد: هاتف: 8666301 - 04 | 8669483 - 04 | فاكس: 8641407 - 04 | بريد الكتروني:aletihad.44@gmail.com

* المقالات والتعليقات المنشورة في موقع الجبهة تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع