الشبيبة الشيوعية تستكمل الاستعدادات للمعسكر التحضيري للأول من أيار



حيفا – مكتب "الاتحاد"- استكملت اللجنة المركّزة للمعسكر التدريبي للفرقة النحاسية القطرية للشبيبة الشيوعية والتي تحمل اسم القائد الشيوعي العريق توفيق طوبي، تحضيراتها للمعسكر الذي سيعقد يومي الاثنين والثلاثاء القريبين في قرية السندباد في كابول.
وعقدت اللجنة المركزة اجتماعا لها منتصف هذا الأسبوع شارك فيه مركزو الفرق النحاسية من كافة الفروع والتي بذلت كل الجهود لتوحيد الفرق القائمة وتشكيل فرقة واحدة مكونة من أكثر من 200 عازف لتقديم عروض متناسقة في المناسبات الحزبية والوطنية المختلفة وأولها المظاهرة التقليدية الكبرى احياء للأول من أيار، يوم التضامن الأممي مع الطبقة العاملة والتي سيقيمها حزبنا في الـ 30 من نيسان في الناصرة.
واستعرضت خلال الاجتماع الرفيقة صابرين داود، عضو اللجنة المركزية ومركزة المشروع، التحضيرات للمعسكر والبرنامج الذي سيتضمن إلى جانب التدريبات المكثفة فقرات تثقيفية بمشاركة قيادات من الحزب الشيوعي وأخرى ترفيهية ورياضية.
كما شددت داود في بيانها على التعليمات التنظيمية والسلوكية التي على جميع الرفاق المشاركين الالتزام بها، علما أن المعسكر مغلق والاشتراك فيه مفتوح فقط لأعضاء الفرق النحاسية.
أعضاء اللجنة المركزة، قاموا من جانبهم بمناقشة كافة التفاصيل والقضايا العينية المتعلقة بالبرنامج وأكدوا أن الفرق تقوم بالتدرب بشكل مكثف في هذه الأيام.
وأما أمجد شبيطة، سكرتير الشبيبة الشيوعية فقد أكد في مداخلته على أهمية المشروع مؤكدا أنها تتجاوز الانجازات المباشرة بتطوير أداء الفرقة لتساهم بتعزيز العلاقات ما بين الفروع المختلفة من جهة وما بين الفروع والمركز من جهة
أخرى وأكد شبيطة على أهمية ما ذكر من التزام بالتعليمات وانضباط يليق بالشبيبة وكوادرها إلى جانب الاهتمام بالجانب الثقافي والتربوي في المخيم.
وأثنى شبيطة بالجهود التي يبذلها مدرّبو الفرق في كل البلدات وبخاصة بجهود الرفيقة داود، التي تزور الفروع بشكل مكثف لمراقبة التدريبات وضبطها.
وخصّ شبيطة في مداخلته فرع الشبيبة الشيوعية في الناصرة الذي يبذل جهودا جبارة من أجل استضافة المظاهرة، وحيى الروح الحماسية لدى الرفاق في الناصرة والبلدات المجاورة لها الذين بدأوا بإعداد اليافطات واللوحات الجدارية والمجسمات الفنية ذات الرسالة السياسية الكفاحية الواضحة.
ومن الجدير بالذكر أن اللجنة المركزية للشبيبة ستعقد اجتماعا لها للوقوف على آخر الاستعدادات لإحياء الأول من أيار إن كان بعدد من المظاهرات المركزية أو بالمحاضرات التوعوية لكوادر الشبيبة تأكيدا على أهمية النضال الطبقي وخوضه في هذه الظروف بالذات حيث يستوحش النظام الرأسمالي القذر.

الأحد 17/4/2011


© كافة الحقوق محفوظة للجبهة الدمقراطية للسلام والمساواة
حيفا، تلفاكس: 8536504-4-972 بريد أليكتروني : aljabha.org@gmail.com

صحيفة الاتحاد: هاتف: 8666301 - 04 | 8669483 - 04 | فاكس: 8641407 - 04 | بريد الكتروني:aletihad.44@gmail.com

* المقالات والتعليقات المنشورة في موقع الجبهة تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع