مشاركة حاشدة في حفل تأبين القائد الخالد توفيق طوبي في كفر قاسم



كفر قاسم – من جادالله اغبارية وأمجد شبيطة - بمبادرة من بلدية كفر قاسم واللجنة الشعبية فيها والحزب الشيوعي والجبهة في المثلث الجنوبي، أقيم مساء أمس الخميس حفل تأبين مهيب للقائد الشيوعي العريق في مدينة كفر قاسم التي كان لطوبي الدور الأساس بالكشف عن تفاصيل المجزرة فيها عام 1956.
افتتح الاجتماع وتولى عرافته، عضو اللجنة الشعبية لإحياء ذكرى مجزرة كفر قاسم وعضو المكتب السياسي للحزب، عادل عامر، ورئيس بلدية كفر قاسم الحالي، نادر صرصور والرئيس الأسبق ابراهيم صرصور الذي كان رئيسا لمجلس كفر قاسم المحلي عند منح طوبي مواطنة شرف في كفر قاسم.
وأما باسم اللجنة الشعبية لإحياء ذكرى المجزرة فقد تحدّث ود. ماجد عيسى، كما تحدثت روز عامر حفيدة الشهيدة خميسة عامر، باسم أحفاد الشهداء.
وتحدث في الاجتماع أيضا السكرتير العام للحزب الشيوعي، محمد نفاع ورئيس الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة محمد بركة، كما تحدث باسم عائلة طوبي، نجل الفقيد البروفيسور إلياس طوبي.
وأجمع المتحدثون على الدور التاريخي البطولي الذي قام به طوبي ورفاقه من الشيوعيين الأوائل دعما لبقاء وصمود الجماهير العربية في وطنها، والذي تجلى بالكشف عن مجزرة كفر قاسم الرهيبة.
من جهتها فقد قامت جبهة كفر قاسم الديمقراطية كراسة تضم أكثر من 30 رسالة من الرسائل السنوية التي كان يبعث بها طوبي إلى أهالي كفر قاسم إحياء لذكرى المجزرة. وأفادنا عادل عامر بأن الجبهة تعكف على جمع كافة الرسائل والمواد المتعلقة بها لنشرها بشكل متكامل قريبا.
هذا، وستنشر "الاتحاد" تقريرًا موسعًا عن حفل التأبين في عدد لاحق.
الجمعة 22/4/2011


© كافة الحقوق محفوظة للجبهة الدمقراطية للسلام والمساواة
حيفا، تلفاكس: 8536504-4-972 بريد أليكتروني : aljabha.org@gmail.com

صحيفة الاتحاد: هاتف: 8666301 - 04 | 8669483 - 04 | فاكس: 8641407 - 04 | بريد الكتروني:aletihad.44@gmail.com

* المقالات والتعليقات المنشورة في موقع الجبهة تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع